الفيلة ضمن الحيونات المعرضة للانقراض!

شام تايمز – متابعة

بيّن تقرير لشبكة “سكاي نيوز” البريطانية إن الفيلة مُدرجة ضمن الحيوانات المعرضة للانقراض، وهذا الأمر قد يزيد من تداعيات الاحتباس الحراري على كوكب الأرض.

ويرى الخبراء أن انقراض أكبر حيوان ثدي يعيش فوق سطح الأرض، سيؤثر بشدة على ثاني أكبر غابة مطيرة في العالم، كما تُشير الأرقام إلى تراجع أعداد الفيلة بشكل كبير بحوض “كونغو”، الذي يمتد على أراضي عدة دول وسط وغرب إفريقيا.

وتُظهر أرقام جمعية حماية الحياة البحرية أن أعداد الفيلة انخفضت بنسبة 60%، فتراجعت إلى 40 ألف فقط في هذه المنطقة، كما يُعد الصيد الجائر لهذا الحيوان بهدف الحصول على عاجه وتهريبه إلى الخارج، من أبرز أسباب تراجع أعداد الفيلة.

ويقول الخبراء إنه في حال اختفت الفيلة نهائياً، فإن الغابة المطيرة لـ “كونغو”، وهي الثانية بعد “الأمازون” في البرازيل، ستفقد ما يصل إلى 9% من قدرتها على امتصاص الكربون الموجود في الجو، حيث يرى “ستيفن بليك” الأستاذ المساعد في علم الحياة بجامعة “سانت لويس” في ولاية “ميسوري” الأميركية، أنه في حال انقرضت الفيلة من الغابات، فإن ذلك سيشكل ضربة موجعة لجهود مكافحة تغير المناخ.

ويثير انقراض الفيلة هذه المخاوف لأنها تمتص الكربون، كما تتغذى على أشجار ذات كثافة كربونية منخفضة، كونها أكثر فائدة من الناحية الغذائية بالنسبة إليها.

شاهد أيضاً

روسيا تبدأ عملية إنتاج ضخم للمسيرات تلبية لاحتياجات العملية العسكرية الخاصة

شام تايمز – متابعة أعلنت سلطات مقاطعة “بريموريه” الروسية أن شركة خاصة بإنتاج الطائرات المسيرة، …