الخارجية الصينية: الجشع الأمريكي في سرقة الموارد السورية “مذهل”

شام تايمز – متابعة

دعت جمهورية الصين الشعبية الولايات المتحدة الأمريكية على إعطاء الشعب السوري والمجتمع الدولي معلومات كاملة عن سرقتها للنفط، بحسب المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية “وانغ ون بين”.

وردّ “وانغ ون” خلال مؤتمر صحفي، أمس الثلاثاء، على تقارير تفيد بأن الوجود العسكري الأمريكي غير القانوني في سورية استخدم 53 ناقلة لسرقة موارد نفطية من سورية، ونقلها إلى القواعد العسكرية الأمريكية في العراق، وفقاً لوكالة أنباء “شينخوا” الصينية.

وقال “وانغ”: “وفقاً للأرقام الرسمية للحكومة السورية فإن أكثر من 80% من إنتاج النفط السوري اليومي تم تهريبه بشكل غير قانوني من جانب الجيش الأمريكي في النصف الأول من عام 2022”.

وأشار المتحدث “وانغ” إلى أنه في وقت سابق من الشهر الجاري استخدم الجيش الأمريكي 60 ناقلة وشاحنة لتهريب النفط والقمح السوريين، مضيفاً أن “اللصوصية” الأمريكية تفاقم أزمة الطاقة والكارثة الإنسانية في سورية.

وتابع “وانغ”: “حق الشعب السوري في الحياة يُدهس بلا رحمة من جانب الولايات المتحدة”، مبيّناً أن مستوى الجشع الأمريكي في سرقة الموارد من سورية مذهل مثل “سخائها” في تقديم مساعدات عسكرية بمليارات أو حتى عشرات المليارات من الدولارات.

وأضاف: “المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية”: “سواء أعطت الولايات المتحدة أو أخذت، فإنها تُغرق دولاً أخرى في فوضى وكوارث، وتجني الفوائد من أجل هيمنتها ومصالحها الأخرى”، ويرجع ذلك إلى ما يسمى بـ “النظام القائم على القواعد” في الولايات المتحدة، بحسب “وانغ”.

وحثّ “وانغ” الجانب الأمريكي على تقديم تقرير كامل للشعب السوري والمجتمع الدولي عن سرقته النفطية، والتوقف عن اختراق سيادة القانون الدولي وخرق القواعد الدولية.

شاهد أيضاً

روسيا تبدأ عملية إنتاج ضخم للمسيرات تلبية لاحتياجات العملية العسكرية الخاصة

شام تايمز – متابعة أعلنت سلطات مقاطعة “بريموريه” الروسية أن شركة خاصة بإنتاج الطائرات المسيرة، …