مُحكّمات ينهين احتكار الرجال لقيادة مباريات المونديال

شام تايمز – متابعة

ستصبح الفرنسية “ستيفاني فرابار” أول حكمة في التاريخ تقود مباراة للرجال بكأس العالم، ترافقها زميلتاها البرازيلية “نويزا باك”، والمكسيكية “كارين دياس”، لينهين بذلك احتكاراً استمر 92 عاماً، للرجال بتولي قيادة مباريات كأس العالم.

والثلاثي النسائي سيتولى مسؤولية مباراة كوستاريكا وألمانيا ضمن منافسات الجولة الثالثة الأخيرة للمجموعة الخامسة في مونديال قطر، حسب “فيفا”.

ستحقق “فرابار” البالغة من العمر 38 عاماً، بقيادتها المباراة علامة جديدة فارقة في مسيرتها المهنية، بعد أن كانت أول امرأة تدير مباراة في الدوري الفرنسي عام 2019، وفي العام نفسه تولت إدارة نهائي كأس العالم للسيدات بلدها الأم.

“فرابار” أدارت أيضا نهائي كأس السوبر الأوروبي 2019 بين “ليفربول و”تشيلسي” الإنكليزيين، قبل أن تقود مباريات في دوري أبطال أوروبا عام 2020 ثم نهائي كأس فرنسا الموسم الماضي.

شاهد أيضاً

روسيا تبدأ عملية إنتاج ضخم للمسيرات تلبية لاحتياجات العملية العسكرية الخاصة

شام تايمز – متابعة أعلنت سلطات مقاطعة “بريموريه” الروسية أن شركة خاصة بإنتاج الطائرات المسيرة، …