اعتقدها صخرة عادية.. فكانت أثمن من الذهب

شام تايمز – متابعة

منذ حوالي 7 سنوات، وفي رحلة للتنقيب عن المعادن بحديقة “ماريبورو” الإقليمية بالقرب من “ملبورن” الأسترالية، اكتشف “ديفيد هول” صخرة ثقيلة مائلة للحمرة، مستقرة في الأرض.

وأخذ “هول” الصخرة إلى المنزل وجرب كل شيء لكسرها، حيث استخدم منشاراً صخرياً ومثقاباً، وحتى غمرها في الحمض، ومع ذلك لم يتمكن من إحداث صدع فيها.

وبعد مرور سنوات، اكتشف “هول” أن الصخرة كانت نيزكاً نادراً، حيث قال عالم الجيولوجيا في متحف “ملبورن ديرموت هنري”: “لقد نظرت إلى الكثير من الصخور التي يعتقد الناس أنها نيازك في الواقع، وبعد 37 عاماً من العمل في المتحف وفحص آلاف الصخور، اتضح أن اثنين فقط من المعروضات نيازك حقيقية”.

ورغم أن الباحثين لا يعرفون حتى الآن من أين جاء النيزك ومدة وجوده على الأرض، إلا أن لديهم بعض التخمينات.

وحول ذلك قال “هنري”: “هذا النيزك بالذات جاء على الأرجح من حزام الكويكبات بين المريخ والمشتري، وتم دفعه للخارج من قبل بعض الكويكبات التي اصطدمت ببعضها البعض، ثم اصطدمت يوما ما بالأرض”.

ووفق الباحثين فإن نيزك “ماريبورو” أندر بكثير من الذهب، مما يجعله أكثر قيمة بكثير للعلم، فهو واحد من 17 نيزكاً فقط تم تسجيله على الإطلاق في ولاية “فيكتوريا” الأسترالية.

 

شاهد أيضاً

إيقاف “الشيخة أم فهد” بتهمة المحتوى السيء

شام تايمز – متابعة أصدرت محكمة تحقيق “الكرخ” الثالثة في العاصمة العراقية “بغداد” أمس الإثنين، …