الأمم المتحدة تعتمد قراراً يطالب “إسرائيل” بإنهاء احتلالها للجولان السوري

شام تايمز – متابعة

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة قراراً يطالب كيان الاحتلال بإنهاء احتلاله للجولان السوري، وقراراً آخر يؤكد أن المستوطنات الصهيونية في الأراضي المحتلة، بما فيها القدس الشرقية والجولان، “غير قانونية، وتشكّل عقبة أمام السلام”.

جاء ذلك في تصويتين أجرتهما لجنة المسائل السياسية الخاصة وإنهاء الاستعمار، ضمن الدورة السابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، يتعلقان بالجولان السوري المحتل والمستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة، وتم اعتماد كلا القرارين.

وصوّت لصالح القرار المتعلق بالجولان السوري المحتل 148 دولة، وامتنعت 22 دولة عن التصويت، فيما اعترضت عليه الولايات المتحدة و”إسرائيل” وليبيريا.

أما القرار المتعلق بالمستوطنات “الإسرائيلية” في الأراضي المحتلة، فصوتت عليه 150 دولة، مع معارضة ثماني دول (الولايات المتحدة، كندا، هنغاريا، ناورو، ميكرونيزيا، جزر مارشال، ليبريا بالإضافة لكيان الاحتلال) وامتناع 14 عن التصويت.

وبموجب القرار، تؤكد الجمعية العامة للأمم المتحدة عدم قانونية القرار الذي اتخذته إسرائيل في 14 كانون الأول 1981، “بفرض قوانينها وولايتها القضائية وإدارتها على الجولان السوري المحتل، مما نتج عنه الضم الفعلي لتلك الأرض”.

ويطالب القرار إسرائيل، كسلطة احتلال قائمة، بـ”الامتثال للقرارات المتعلقة بالجولان السوري المحتل، وإنهاء احتلالها على الفور”، مؤكداً أن ضم الجولان “لاغٍ وباطل وليس له أثر قانوني دولي”.

عن Chamtimes Admin

شاهد أيضاً

“ماهر رمضان”: عرض “السلام” هو خطوة مهمة نحو تنمية الذائقة الفنية للمجتمع السوري

شام تايمز – جود دقماق أكد “ماهر رمضان” المدير التنفيذي لشركة “ميار” الدولية للإنتاج والتوزيع …