وزيرة الثقافة تستقبل الأطفال الفائزين وأعضاء لجان التحكيم السوريين في مسابقات مهرجان “الدار البيضاء لفنون الطفل العربي”

شام تايمز – مارلين علي

استقبلت وزيرة الثقافة الدكتورة “لبانة مشوح” الأطفال الفائزين في مسابقات مهرجان “الدار البيضاء لفنون الطفل العربي” بدورته الثانية، وأهدتهم هدايا عينية بحضور الأستاذ “زياد الموح” رئيس مكتب الاتحاد العام للمنتجين للعرب في سورية – الأمين العام المساعد للاتحاد.

كما استقبلت الدكتورة “مشوح” أعضاء لجان التحكيم في مسابقات مهرجان “الدار البيضاء لفنون الطفل العربي” والذين مثّلوا سورية في المهرجان وهم: “ماهر رمضان” رئيس لجنة تحكيم الفيلم التربوي، و”رشا الخضراء” عضو لجنة فن الركح.

ورحّبت “مشوح” بأعضاء اللجان السوريين في مهرجان المغرب وبالأطفال الفائزين وذويهم وقالت: “استقبلنا الأطفال الذين شاركوا في مهرجان الدار البيضاء لفنون الطفل العربي، وهؤلاء الأطفال لهم ظروفهم الخاصة، لكنهم تغلبوا على الحواجز والعوائق واستطاعوا بدعم من المحيط الذي احتضنهم سواء صحي أو اجتماعي أو من خلال الرعاية والمحبة أن يتفوقوا إما بلغتهم العربية وحفظهم للأناشيد أو بفنهم التشكيلي، و بصوتهم الشجي، أطفالنا متميزون ووزارة الثقافة ترعى الإبداع والمبدعين المتميزين منهم في شتى الفروع، فهم حملة اسم سورية وانعكاس لصمود سورية وقدرتها على تجاوز الصعوبات”.

واستمعت “مشوح” لمواهب للأطفال، مؤكدة ًدعم الوزارة لتلك المواهب، وقدمت منحاً للراغبين منهم بما يخص الفن التشكيلي.

بدوره نقل “زياد الموح” الأمين العام المساعد للاتحاد العام للمنتجين العرب ورئيس مكتب سورية لوزيرة الثقافة الدكتورة “لبانة مشوح” تحيات معالي الدكتور “إبراهيم أبو ذكري” رئيس الاتحاد العام للمنتجين العرب والدكتور “محمد دريد” رئيس اتحاد المنتجين المغاربة ورئيس المهرجان.

وقدم “الموح” والأطفال للدكتورة “لبانة مشوح” درع الاتحاد الذي يحمل اسم رئيس الاتحاد العام للمنتجين العرب، ورئيس اتحاد المنتجين المغاربة ورئيس المهرجان، شاكراً وزارة الثقافة على هذه اللفتة الكريمة منها.

وفاز ثمانية أطفال من أصل 25 طفل سوري مؤخراً في مسابقات مهرجان “الدار البيضاء لفنون الطفل العربي” بدورته الثانية والذي استمر على مدار خمسة أيام في مدينة “الدار البيضاء” المغربية.

وأقيم المهرجان بدورته الثانية بمشاركة سورية فعالة، وكان لمكتب سورية لاتحاد المنتجين العرب الدور الأكبر في هذه الفعالية على صعيد التحكيم والأطفال المشاركين.

وخلال المهرجان تم تمثيل سورية في ثلاث لجان هامة بما فيها رئاسة لجنة تحكيم الفيلم التربوي من ضمن 24 مختص وخبير عربي من 18 دولة عربية مشاركة.

وعلى صعيد الأطفال فقد شارك بالمسابقة 25 طفل سوري من أصل عدد المشاركين العرب والبالغ 743 طفل موزعين على 6 فئات.

وفي ختام المهرجان، حصلت الطفلة “مرح عوض” على جائزة التميز الذهبية عن فئة الفن التشكيلي والرسم، كما نالت الطفلة “عائشة بركات” على جائزة التميز الذهبية عن فئة فن الركح والشعر، في حين نال الطفل “محمد رميح” جائزة اللجنة الخاصة عن فئة الموسيقى والغناء، وذهبت جائزة الإبداع للطفلة “لانا نمور” والطفل حذيفة التونسي عن فئة الغناء والموسيقى.

وكانت الجائزة الشرفية من نصيب الطفل “أشرف المناصفي” عن فئة فن الركح والشعر، والطفل “مؤيد عوض” عن فئة الغناء والموسيقى، والطفل “محمد قاري” عن فئة فن الركح والشعر.

شاهد أيضاً

وزير التربية الدكتور “دارم طباع” يدعم أطفال أكاديمية “سوريانا” في عرضهم المسرحي “السلام”

شام تايمز – خاص حضر وزير التربية الدكتور “دارم طباع” العرض المسرحي البصري الراقص “السلام” …