وقال عباس: “رفضنا التحقيق المشترك مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي لأنهم ارتكبوا الجريمة ولا نثق بهم”.

وأضاف: “سنذهب فورا إلى المحكمة الجنائية الدولية من أجل معاقبة المجرمين”.

وأوضح: “الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة ضحت بحياتها دفاعاً عن وطنها وشعبها”.

وتابع الرئيس الفلسطيني: “نعزي أنفسنا ونعزي أهلها وزملاءها وزميلاتها الصحفيين والصحفيات. نثمن الدور الكبير للإعلام الفلسطيني والدولي وكل من أدان هذه الجريمة النكراء. قررنا أن نمنح الشهيدة وسام نجمة القدس“.