“الخارجية الأمريكية” تعلّق المساعدات للسودان

شام تايمز – متابعة

كشف المتحدث باسم الخارجية الأمريكية “نيد برايس” عن تعليق الولايات المتحدة الأمريكية مساعداتها للسودان، رداً على اعتقال عسكريين لمدنيين في الحكومة السودانية، موضحة أن هذا الاعتقال يقيد انتقال البلاد إلى الحكم المدني الديمقراطي.

وشدد “برايس” على أنه لم يتم إبلاغ واشنطن مسبقاً بنيّة سيطرة العسكريين على السلطة في السودان، وأن الخارجية الأمريكية لم تتصل برئيس الوزراء “عبد الله حمدوك”، ولا تمتلك أي معلومات عن مكانه أو حالته.

وأكد “برايس” أن الولايات المتحدة ستتخذ كافة الإجراءات الضرورية “لمحاسبة من يحاولون تقويض إرادة الشعب السوداني”.

وأوضحت الخارجية الأمريكية أنها تأخذ بعين الاعتبار “المخاوف المشروعة” بشأن عملية الانتقال في السودان، وقررت تعليق تقديم المساعدات من المخصصات الطارئة بقيمة 700 مليون دولار، داعية العسكريين في السودان “للإفراج مباشرة عن جميع المسؤولين المعتقلين”.

وأعرب البيت الأبيض،مؤخراً، عن قلقه إزاء التقارير عن انقلاب عسكري في السودان، وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض “كارين جان بيير”: إن الحكومة الأمريكية “تشعر بقلق عميق” إزار التقارير التي تتحدث عن انقلاب عسكري في السودان، مشيرة إلى أن هذا الانقلاب يتعارض مع إرادة الشعب السوداني.

شاهد أيضاً

كيان الاحتلال يطالب القوى العالمية بتعليق فوري للمحادثات النووية مع إيران

شام تايمز – متابعة  دعا رئيس وزراء العدو الإسرائيلي “نفتالي بينيت” الخميس، القوى الدولية بتعليق …

اترك تعليقاً