الرئيس العراقي يؤكد على قانونية ودستورية الاعتراض على الانتخابات

شام تايمز – متابعة

أكد الرئيس “العراقي برهم صالح”، اليوم الاثنين، أن الاعتراضات على نتائج الانتخابات حق مكفول يؤكده الدستور واللوائح والقوانين الانتخابية، محذراً من التعرّض إلى الأمن العام وسلامة البلد خلال التعامل معها.

وشدد “صالح” في بيان على الحاجة الماسة لتوحيد الصف الوطني وتقديم مصالح البلد العليا وتلبية تطلعات الشعب، مشيراً إلى أن البلد يمر بظرف دقيق وأمامه تحديات جسيمة واستحقاقات وطنية كبرى، تستوجب توحيد الصف الوطني وتغليب لغة الحوار وتقديم مصالح البلد العليا، والانطلاق نحو تلبية استحقاقات البلد وتطلعات العراقيين في الحياة الحرة الكريمة، وفقاً لوكالة الأنباء العراقية.

وأشار “صالح إلى أن احترام إرادة الشعب والعملية الدستورية والمسار السلمي في البلد هو واجب وطني، لافتاً إلى أن احترام الدولة ومؤسساتها والحفاظ على المسار الديمقراطي السلمي في البلد، هو أمانة التضحيات التي بذلها الشعب العراقي على مدى عقود من الاستبداد والاضطهاد والعنف.

ورفضت عدة فصائل وقوى سياسية عراقية نتائج الانتخابات البرلمانية، محذرةً من تبعات سلبية على المسار الديمقراطي في البلاد، وذلك بُعيد الإعلان عن انتهاء العد اليدوي لأصوات الناخبين في جميع مراكز الاقتراع.

شاهد أيضاً

كيان الاحتلال يطالب القوى العالمية بتعليق فوري للمحادثات النووية مع إيران

شام تايمز – متابعة  دعا رئيس وزراء العدو الإسرائيلي “نفتالي بينيت” الخميس، القوى الدولية بتعليق …

اترك تعليقاً