فشل تعديل قانون لإنهاء الوجود العسكري الأميركي في سورية

شام تايمز – متابعة 

فشل النائب الديمقراطي في “الكونغرس” الأميركي “جمال بومان” في تمرير تعديل قانون اقترحه لإنهاء الوجود العسكري الأميركي في سورية.

وأفاد موقع “The hill” الأميركي أن تعديل القانون الذي يقضي بإلغاء وجود القوات الأميركية في سورية، رُفض من قبل المجلس، ضمن سلسلة تصويتات ماراثونية تضمّنت الموافقة على تمويل “القبة الحديدية” للدفاع الصاروخي التابع للعدو الإسرائيلي.

وتضمّن التعديل التصويت على أكثر من عشرة تعديلات على مشروع قانون السياسة الدفاعية السنوي.

وكان “بومان” قدّم تعديلًا في لجنة قواعد مجلس النواب لقانون تفويض الدفاع الوطني السنوي، يحظر على الجيش الأميركي الحفاظ على وجوده في سورية.

 

وقال “بومان”: “لسنوات، كان الرئيس بايدن محقًا في التحدث علنًا ضد الحرب في أفغانستان، وقد تطلّب الأمر شجاعة هائلة لإنهاء التدخل العسكري الأمريكي هناك، لإنفاق أموال الأمريكيين على بناء الطرق والمدارس والشركات هنا في الوطن بدلًا من الخارج”.

وتابع، “العديد من السوريين لقوا حتفهم نتيجة للسياسة الأميركية الكارثية، لكن الرئيس بايدن لديه فرصة رائعة لإظهار القيادة مرة أخرى على المسرح العالمي”.

وحثّ جميع النواب على الانضمام إليه ودعم هذا التعديل، وإنهاء التدخل العسكري الأميركي في سورية في أسرع وقت ممكن.

وشارك في التعديل مؤسسا مجموعة القوى الحربية، النائب “بيتر ديفازيو” ديمقراطي عن ولاية “أوريغون”، والنائب “رو خانا”.

وجاء التصويت قبل أسبوع من تصويت مجلس النواب الأميركي على تفويض الدفاع الوطني للسنة المالية 2022.

ويهدف تعديل النائب “بومان” إلى إنهاء التدخل العسكري الأميركي في سورية، الذي بدأ عام 2017.

 

عن Nawar Ammoun

شاهد أيضاً

المركز الثقافي الروسي: تعليم اللغة الروسية من عمر الأطفال إلى الكبار من اهتماماتنا

شام تايمز – دانا نور – كلير عكاوي أكدت “سويتلانا ميرو” في المكتبة الروسية في …

اترك تعليقاً