طهران تعلن عن تغييرات ستطال فريقها المفاوض في “محادثات فيينا”

شام تايمز – متابعة 

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية، الأحد، أنها بصدد إجراء تغييرات على فريقها المفاوض ضمن “محادثات فيينا” الخاصة بالاتفاق النووي.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الأسبوعي الذي عقده “سعيد خطيب زاده” المتحدث باسم الخارجية الإيرانية.

وفي معرض حديثه عن عدم استئناف المفاوضات النووية حتى اليوم، قال “زاده”: “نجري تغييرات على تشكيل الفريق المفاوض، ولم يتم الانتهاء من شكل هذه التغييرات”.

وفيما لم يعط أي تفاصيل أخرى حول هوية الفريق القادم، أوضح “زادة” أنه “سيتم الإعلان عن الأمر فور الانتهاء منه”.

ونفى أن يكون على أجندة وزير الخارجية الإيراني “حسين أمير عبد اللهيان” الذي سيتوجه الإثنين، إلى “نيويورك” أي لقاءات مع مسؤولين أميركيين.

وأضاف في هذا الصدد: “عبداللهيان سيتوجه إلى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة وسيلتقي على هامش الاجتماعات 45 شخصية سياسية لا سيما وزراء خارجية دول 4+1 المعنية بالاتفاق النووي مع إيران”.

وأردف: “أمير عبد اللهيان لا يخطط للقاء المسؤولين الأميركيين، لكنه سيلتقي وزراء خارجية الدول المختلفة التي طلبت اللقاء مسبقاً وقد تم تنظيم تلك اللقاءات ضمن برنامج الزيارة”.

وحول إمكانية عقد اجتماع لمناقشة مسار المفاوضات النووية في “نيويورك” أشار المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، إلى أنه لم يتم اتخاذ قرار حول اجتماع لمجموعة “4+1” في “نيويورك”: “نحن ننتظر تحديد موضوع الاجتماع حتى نتخذ القرار”.

وتوقفت المفاوضات النووية بين إيران ومجموعة “4+1” في يونيو/حزيران الماضي.

ولم يتم تحديد موعد لاستئناف تلك المفاوضات التي تهدف إلى إحياء “الاتفاق النووي” الموقع عام 2015 والذي انسحبت منه الولايات المتحدة عام 2018.

والأسبوع الماضي، تم إعفاء كبير المفاوضين الإيرانيين “عباس عراقجي” من منصبه كنائب لوزير الخارجية الإيرانية، وعُيّن بدلا منه “علي باقري” المعارض لأي تنازل في هذا المجال، في خطوة اعتبرها مراقبون بمثابة رسالة تشدد من طهران حيال الغرب.

 

 

عن Nawar Ammoun

شاهد أيضاً

الحوثيون يسيطرون على عدة مديريات في مارب وشبوة

شام تايمز – متابعة أعلنت جماعة “أنصار الله” سيطرتها خلال عملية عسكرية، على مديريات “عسيلان” …

اترك تعليقاً