مجدداً.. نظام “أردوغان” في مرمى نيران المعارضة التركية

شام تايمز – متابعة 

تعرض رئيس النظام التركي “رجب طيب أردوغان” لهجوم عنيف من حليفه السابق “أحمد داود أوغلو” رئيس حزب “المستقبل” التركي المعارض، على خلفية الأوضاع التي تشهدها البلاد.

يأتي ذلك خلال مشاركة “أوغلو” في مؤتمر لحزبه غربي البلاد، بحسب ما نقلت صحيفة “سوزجو” المعارضة، الأحد.

ووجه “أوغلو” في تصريحاته، رسالة شديدة اللهجة إلى “أردوغان” وحليفه “دولت باهتشه لي” رئيس حزب “الحركة القومية” المعارض.

وقال في كلمته إلى كل من أردوغان وحليفه: “يا باهتشه لي، لا يمكنك الهروب، أنت المسؤول الثاني عن النكبات التي نعيشها اليوم، أنت مسؤول عن الفاسدين، فلا يمكن لهما الهروب”.

وأضاف: “سيستمر الشعب في التساؤل عن مكان احتياطي البنك المركزي البالغ 128 مليار دولار، لا يمكنكم الهروب من هذا. لا يمكنكم أن تجعلوا الناس ينسون ما تفعله عصابات غسيل الأموال”.

وتابع قائلاً: “باهتشه لي يستحق درسًا، وأريد أن أعطيه هذا الدرس، فهو يعتقد أن بقاء الدولة قاصر عليه، أنا آسف يا سيد باهتشه لي، إن بقاء الدولة يعود لأبناء هذا البلد، وليس حكراً على أحد”.

وأردف: “شخصية باهتشه لي عبارة عن وجه عابس بارد، وكلماته مليئة بالكراهية، ويعتقد أن الكلمات القاسية هي السياسة”.

واستكمل “أوغلو” تصريحاته بالقول لحليف رئيس النظام: “أنا لست رجب طيب أردوغان حتى تحدد لي طريقي، لا يمكن لأحد أن يعطيني الأوامر”.

وتتسائل المعارضة التركية عن عمليات بيع لـ 128.3 مليار دولار “1.04 تريليون ليرة تركية” من احتياطيات البنك المركزي، عبر بنوك تركيا في عامي 2019 و2020، خلال فترة وزير الخزانة والمالية السابق “براءت البيرق” وعن كيفية إدارة المبيعات.

وتلاحق المعارضة “أردوغان” منذ أشهر لمعرفة مصير هذه الأموال التي تبخرت خلال 8 أشهر فقط.

 

عن Nawar Ammoun

شاهد أيضاً

الحوثيون يسيطرون على عدة مديريات في مارب وشبوة

شام تايمز – متابعة أعلنت جماعة “أنصار الله” سيطرتها خلال عملية عسكرية، على مديريات “عسيلان” …

اترك تعليقاً