بسبب رفضها للزواج سوري يحرق ابنته القاصر في تركيا

شام تايمز متابعة

أحرق سوري من أصل فلسطيني ابنته البالغة من العمر 13 عاماً إثر رفضها الزواج في ولاية “أورفا” التركية.

وذكرت وسائل إعلامية مختلفة السبت، أن قسم الشرطة في مدينة “شانلي أورفا” ألقى القبض على الأب “محمد دوال” الذي أشعل النار في جسد ابنته بعد سكب مادة “التنر” عليها وحبسها في الحمام.

وأثناء ارتكاب الجريمة رفع الأب صوت أناشيد دينية حتى لا يسمع الجيران صراخ ابنته، وقص شعرها في الحمام قبل الجريمة، وبعد إشعال النار أغلق الباب وهرب من المنزل، ولكن أحد الجيران سمع صوت الفتاة وهي تتألم يصدر من المنزل بشكل خافت.

وقال أحد الجيران: “عندما وصلنا إلى باب البيت، كانت الفتاة تصرخ وتقول “أنا احترق”، وخلع الجيران باب المنزل وأخرجوها من الحمام وتم نقلها إلى المشفى لكنها فارقت الحياة بسبب إصاباتها البليغة.

وذكرت الفتاة قبل وفاتها للشرطة أن والدها وشقيقتها أشعلا النار فيها، بعد أن تعرضت للضرب، حيث تمكن رجال الشرطة من القاء القبض على والد الفتاة “محمد دوال” وابنته، كما أحالتهما إلى المحكمة بعد استجوابهما، وتم أخذ ابنته الثانية البالغة من العمر 11 عاماً منه وتسليمها إلى دار للأيتام، وذلك بسبب فقدانها ولي الأمر بعد الحادثة.

شاهد أيضاً

سقوط ضحايا بينهم أطفال في حادث إطلاق نار بمدرسة روسية

شام تايمز – متابعة  أكدت وزارة الداخلية الروسية مقتل 13 شخصاً، من بينهم أطفال، وإصابة …

اترك تعليقاً