الساعدي القذافي يصل تركيا بعد إطلاق السلطات الليبية سراحه

شام تايمز – متابعة 

أفادت مصادرمطلعة في “حكومة الوحدة”،الأحد، بأن السلطات الليبية أفرجت عن نجل الرئيس السابق “معمر القذافي”، “الساعدي القذافي” وأنه غادر على الفور على متن طائرة متجهة إلى “إسطنبول”.

وقالت المصادر، إن إطلاق سراحه جاء نتيجة مفاوضات ضمت شخصيات قبلية بارزة ورئيس الوزراء “عبد الحميد الدبيبة” فيما قال مصدر آخر إن المفاوضات شملت أيضا وزير الداخلية السابق “فتحي باشاغا”.

وواجه “الساعدي” تهماً بينها الاستيلاء على أملاك بالقوة خلال إدارته لاتحاد كرة القدم، واتهامه بجريمة قتل وتشهير بأحد لاعبي الكرة الليبيين.

وفي عام 2018، قالت وزارة العدل الليبية: “إن الساعدي القذافي ثبت أنه غير مذنب بارتكاب القتل والخداع والتهديد والاسترقاق والتشهير باللاعب السابق بشير الرياني”.

وفي وقت سابق العام الماضي، تقدمت والدة “الساعدي”، “صفية فركاش” بشكوى أمام الفريق العامل المعني بالاعتقال التعسفي، التابع للمفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة بجنيف، ضد المسؤولين عن السجن الذي يوجد به نجلها، لرفضهم الإفراج عنه رغم الحكم ببراءته.

وقالت صحيفة “نيويورك تايمز” إنها أجرت مقابلة مع شقيق “الساعدي”، “سيف الإسلام القذافي” الذي كان محتجزاً منذ سنوات في بلدة “الزنتان”، حيث يشير أنصاره إلى أنه سيخوض الانتخابات الرئاسية المقررة في كانون الأول.

وتوجه “الساعدي القذافي” إلى النيجر، خلال الأحداث التي شهدتها ليبيا خلال السنوات السابقة، لكن تم تسليمه إلى ليبيا في 2014 وسُجن منذ ذلك الحين في “طرابلس”.

 

عن Nawar Ammoun

شاهد أيضاً

أهالي الجولان يدينون اغتيال الشهيد “مدحت الصالح”

شام تايمز – متابعة أدان أهالي الجولان السوري اغتيال الاحتلال الإسرائيلي للأسير المحرر “مدحت الصالح”، …

اترك تعليقاً