قميص ساخر لـ”طائرة الموت” بمطار كابول يثير غضباً عالمياً

شام تايمز – متابعة 

أثار انتشار قميص يسخر من أفغان سقطوا من طائرة عسكرية أميركية إثر محاولة فاشلة للفرار من حركة “طالبان”، غضباً واسعاً على منصات التواصل الاجتماعي.

وقبل أيام، بدأت منصات تسوق على الإنترنت بيع قميص بألوان مختلفة، ويحمل عبارة “نادي كابول للقفز المظلي”، مع صورة لطائرة يسقط منها شخصان، في سخرية واضحة من أفغان سقطوا بعد أن تعلقوا بعجلات طائرة إجلاء أميركية في مطار كابول، وفق صحف أميركية.

وعلقت مواقع التسوق، أن هذا القميص، المتوفر بمقاسات مختلفة، مناسب تماماً لمن يحبون القفز من الطائرة والقفز بالمظلات.

وتابعت الصحف وصف المنتج على مواقع التسوق: “بإبرازه مشهد الطائرة وهي تحلق في السماء وفجأة يسقط شخصان منها، أصبح قميص نادي كابول للقفز بالمظلات ظاهرة وانتشر على الإنترنت بعد ذلك”.

وأضافت: “للقميص في الأصل معنى خاص في الجانب السياسي لكنه في النهاية يعتمد على ما يشعر به المستهلك”.

وأرفق البائع مع الوصف مقطع فيديو، مدته 19 ثانية ويظهر رجل يعرض القميص بألوانه المختلفة.

لكن القميص لم يحدث الأثر التسويقي المرجو، وقوبل بعاصفة غضب كبيرة على منصات التواصل الاجتماعي، ووصل الأمر إلى حد وصفه بـ”المثير للاشمئزاز”.

ونقلت صحيفة “نيويورك بوست” الأميركية عن أحد المغردين قوله: “بينما يفر الأفغان ويتشبثون بالطائرات بدافع اليأس، قرر شخص ما الاستفادة من ألمهم وبؤسهم بهذا القميص المثير للاشمئزاز”.

وأضاف: “يجري بيع القميص في 6 مواقع حاليا، يمكن أن يكون البشر قاسين للغاية”.

فيما رأى آخرون أن القميص “مثير للاشمئزاز للغاية”، وعبر آخر عن أسفه “لما وصلنا إليه”، في إشارة إلى ميل الناس لاستغلال ألم الآخرين لتحقيق ربح.

وخلال عمليات الإجلاء الدائرة منذ الأحد الماضي، سقط عدد من الشبان الأفغان من الجو، بعد تعلقهم بعجلات طائرة إجلاء عسكرية أميركية، الإثنين الماضي، هرباً من “طالبان” التي بسطت سيطرتها الكاملة على البلاد.

 

عن Nawar Ammoun

شاهد أيضاً

مباحثات “سورية أوروبية” لتأمين متطلبات المهجرين العائدين إلى مناطقهم

شام تايمز – متابعة بحث وزير الإدارة المحلية والبيئة “حسين مخلوف” مع المفوض السامي للأمم …

اترك تعليقاً