العراق يطلب من سورية زيادة الإطلاقات المائية إلى أراضيه “لتقاسم الضرر”

شام تايمز – متابعة 

طلب وزير الموارد المائية العراقي “مهدي رشيد” من الحكومة السورية، زيادة الإطلاقات المائية الواصلة إلى بلاده عبر نهر الفرات، وذلك لتعويض النقص في الإيرادات المائية بسبب قلة الأمطار.

وقالت الوزارة في بيان لها: “رشيد عقد اجتماعاً عبر دائرة تلفزيونية مغلقة مع نظيره السوري تمام رعد لاستعراض الإجراءات المتخذة بخصوص المحضر الموقع خلال زيارة الوزير العراقي إلى سورية”.

وأضاف: “الجانب السوري وافق على حضور الاجتماعات المشتركة بين العراق سورية وتركيا، وهذا تطور في مجال التعاون المشترك بملف المياه”.

ونقل البيان عن الوزير العراقي قوله، إن “الوزارة طلبت من الجانب السوري زيادة الإطلاقات من المخزون المائي لتعويض النقص الحاصل في الإيرادات نتيجة قلة سقوط الأمطار وارتفاع درجات الحرارة وذلك لتقاسم الضرر بين الجانبين”.

وكان رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة السورية الجديدة “حسين عرنوس” بحث مع وزير الموارد المائية العراقي “مهدي الحمداني”، في تموز الماضي بدمشق، التعاون المائي بين البلدين وتوحيد موقف بغداد ودمشق في المحافل الدولية للحفاظ على حقوق الجانبين في نهري الفرات ودجلة.

ويعتمد العراق في تأمين المياه بشكل أساسي على نهري دجلة والفرات، وروافدهما التي تنبع جميعها من تركيا وإيران وتلتقي قرب مدينة البصرة جنوبي العراق لتشكل شط العرب الذي يصب في الخليج.

ويعاني العراق منذ سنوات من انخفاض متواصل في الإيرادات المائية عبر نهري دجلة والفرات، وفاقم أزمة شح المياه كذلك تدني كميات الأمطار الساقطة في البلاد على مدى السنوات الماضية.

عن Nawar Ammoun

شاهد أيضاً

استمرار اعتصام السودانيين في الخرطوم لليوم الثاني

شام تايمز – متابعة يعتصم مئات السودانيين، اليوم الأحد، في العاصمة الخرطوم لليوم الثاني على …

اترك تعليقاً