“اليونسيف” تحصي أعداد نساء “داعش” المغربيات وأطفالهن في مخيمات الشمال السوري

شام تايمز – متابعة

أجرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونسيف” جرداً لأعداد نساء “داعش” المغربيات وأطفالهن في مخيمي “الهول” و”روج” شمال سورية، حيث أشارت التقارير إلى أنّ 280 مغربية برفقة أكثر من 390 طفلاً يتواجدون في الشرق الأوسط ولسورية حصة منها، في حين قدر عدد الأطفال الأجانب في سورية بحوالي 28 ألف طفل من أكثر من 60 بلداً مختلفاً متواجدين في مخيمات النزوح بالشمال السوري.

ممثل ما يسمى “التنسيقية الوطنية لعائلات العالقين المغاربة في سورية والعراق”، “عبد العزيز البقالي” أكد لـ صحيفة “هسبريس” أنّ الإحصاء بمثابة بشائر جيدة لحل الملف، وأردف قائلاً: “رغم فرحة النساء باقتراب حل ملفهن إلا أنهن متخوفات من أن تأتي الدفعة الأولى ويتم تأخير الدفعة الثانية”.

وبحسب صحيفة “هسبريس” فإن النساء المغربيات ملأن استمارات خاصة بمعلوماتهن الخاصة ومعلومات ذويهن بالمغرب وصولاً إلى أرقام هواتفهم وطريقة التواصل معهم.

وفي 8 أيار الفائت، دعا نائب المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة “غينادي كوزمين” مجلس الأمن الدولي لاتخاذ خطوات عملية لحماية الأطفال الأبرياء في مخيم “الهول” بمحافظة الحسكة، مشدداً على ضرورة اتخاذ الخطوات اللازمة لمنع تحول الأطفال لأشخاص بلا جنسية.

ويشهد مخيم “الهول” وجود تشكيلات مثل ما تسمى “فرق الحسبة” أو “شرطة داعش” ومحاكم شرعية خاصة، إضافة إلى تعليم مناهج “داعش” للأطفال، وهو ما يهدد بخلق جيل جديد من الإرهابيين، كما تستمر “واشنطن” في زعزعة الأمن في مخيم “الهول” مخترقة القانون الدولي ومبادئ الأمم المتحدة.

شاهد أيضاً

توأمة الإخوان والصهاينة يترجمها “منصور عباس” بشراكة صريحة

شام تايمز – نوار أمون عقب توقيعه على اتفاق الشراكة مع اليميني الصهيوني المتطرف “نفتالي …

اترك تعليقاً