صلوات وقداديس احتفالاً بعيد “الفصح” المجيد

شام تايمز – متابعة

احتفلت الطوائف المسيحية التي تتبع التقويم الشرقي في سورية الأحد، بعيد الفصح المجيد وسط التزام بالإجراءات الاحترازية للتصدي لفايروس كورونا.

ونظّمت الكنائس العديد من الصلوات والقداديس بمناطق مختلفة في جميع المحافظات السورية، إضافة إلى مجموعة جميلة من الترانيم التي شدت بها الجوقات الموجودة.

وفي سياق متصل، استقبلت مدينتا “رام الله وبيت لحم” السبت، النور المقدس الذي فاض من كنيسة “القيامة” في القدس المحتلة كدلالة على قيامة “السيد المسيح”، ثم شاركت جموع غفيرة من المواطنين في إيصال النور، إلى مدن “بيت لحم وبيت ساحور وبيت جالا”.

يُشار إلى أن عيد الفصح يرمز إلى ذكرى قيامة “السيد المسيح” من بين الأموات، حيث ينتهي الصوم الكبير بعد مرور أربعين يوماً.

وتزامنت احتفالات عيد الفصح هذا العام مع شهر رمضان المبارك لترتفع الصلوات في مساجد وكنائس سورية من أجل قيامة جديدة لسورية تحمل معها رسالة المحبة والسّلام.

شاهد أيضاً

الاحتلال وميليشياته ينتقمون من “مركدة”

شام تايمز – متابعة أكدت مصادر محلية وعشائرية، أن المسلحين الموالين للجيش الأمريكي من ميليشيا …

اترك تعليقاً