الاحتلال الأمريكي يواصل سرقة القمح السوري

شام تايمز – متابعة

تتواصل انتهاكات الاحتلال الأمريكي المتمثلة بسرقة ونهب ثروات السوريين، وأقدمت مؤخراً على بالتعاون مع “ميليشا قسد”، الجمعة، على إخراج رتل جديد من 10 شاحنات محملة بالحبوب السورية المسروقة من صوامع “تل علو” في منطقة اليعربية بريف القامشلي عبر معبر “الوليد” غير الشرعي، وفقاً لوكالة “سانا”.

وكانت قوات الاحتلال الأمريكي أخرجت،الخميس، 32 شاحنة محملة بالقمح السوري المسروق في إطار مواصلة عمليات السرقة والنهب الممنهجة للثروات السورية من المناطق التي تحتلها في الجزيرة السورية.

وعمل الاحتلال الأمريكي في وقت سابق من الشهر الماضي على إدخال قافلة محملة بأسلحة وذخائر ومواد لوجستية وعدة عربات مدرعة إلى قواعدها في “الشدادي” بريف الحسكة.

وذكرت مصادر محلية من قرية “السويدية” بريف اليعربية، أن قافلة مؤلفة من 24 شاحنة تابعة للاحتلال الأمريكي دخلت عبر معبر “الوليد” غير الشرعي إلى الأراضي السورية.

وبينت المصادر أن القافلة محملة بصناديق أسلحة وذخائر وبرادات وصهاريج وتوجهت من رميلان عبر الطريق الدولي إلى القامشلي ثم إلى قواعد الاحتلال في الشدادي بالريف الجنوبي وذلك بعد نحو 4 ساعات من دخول 5 عربات مدرعة بالتزامن مع تحليق مكثف لطيران الإحتلال الأمريكي في المنطقة، وفقاً لوكالة “سانا”.

وتواصل قوات الاحتلال الأمريكي سيناريوهاتها بسرقة القمح والنفط، حيث أخرجت في شهر آذار 300 صهريج معبأة بالنفط السوري من حقول الجزيرة شمال شرق سورية إلى الأراضي العراقية، عبر معبر “المحمودية” غير الشرعي.

وأقدمت على سرقة رتلاً مؤلفاً من 17 شاحنة محملة بالقمح السوري المسروق من صوامع الطوبية في منطقة الرميلان بمساعدة ميليشيا “قسد” التابعة لها وإدخاله إلى العراق.

شاهد أيضاً

الاحتلال وميليشياته ينتقمون من “مركدة”

شام تايمز – متابعة أكدت مصادر محلية وعشائرية، أن المسلحين الموالين للجيش الأمريكي من ميليشيا …

اترك تعليقاً