“فيس بوك” ينتهك قوانينه.. إعلانات سجائر وكحول للأطفال!

شام تايمز – متابعة

سمح عملاق شبكات التواصل الاجتماعي “فيس بوك” للمعلنين باستهداف الأطفال، عن طريق توجيه حملات تستهدفهم، ويفترض أن تخصص في الأصل للكبار بشكل حصري.

وبحسب صحيفة “غارديان” البريطانية، فإنه بات باستطاعة الشركات توجيه إعلاناتها التي تتحدث عن سلع مثل السجائر والكحول وأدوية خسارة الوزن، فضلاً عن المقامرة لمستخدمي “فيس بوك” مما تقل أعمارهم عن 13 عاماً.

واشترط “فيس بوك” على الشركات في توجيه هذه الإعلانات أن يبدي الأطفال اهتماماً بهذه السلع، متيحة لهم نشر مثل هذه الإعلانات مقابل مبلغ زهيد، لا يتجاوز 3 دولارات.

وحسب ما قالته مجموعة ضغط في أستراليا والتي تنتقد عمالقة الإنترنت، فإنها أطلقت صفحة تجريبية لمعرفة الخيارات الإعلانية التي يوفرها “فيس بوك”، من خلال مدير الإعلانات (Ads Manager).

وأضافت أن القائمة الإعلانية أظهرت حظر إعلانات السجائر والكحول والقمار من الوصول إلى الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 عاماً، لكن القائمة نفسها لا تمنع المعلنين من استهداف الأطفال في حال أبرز الأطفال اهتمامهم بهذه السلع.

وقالت مجموعة الضغط التي تطلق على نفسها “Reset Australia”، إنها وضعت إعلاناً عن الكحول، فأظهر “فيس بوك” أن هناك 52 ألف طفل يبدون اهتماماً بالمشروبات الروحية، ولا يكلف هذا الإعلان سوى 3 دولارات.

وفي حال أرادوا توزيع إعلان على أطفال معنيين بالكحول، كان الرقم 14 ألف طفل والإعلان لا يكلف أكثر من 11.24 دولار.

ودعت مجموعة الضغط الحكومة الأسترالية إلى التدخل، بخاصة على صعيد المعلومات التي يمكن جمعها عن القاصرين، ودعت إلى وجوب الموافقة الصريحة من الآباء والأطفال على حد سواء بشأن جمع البيانات.

شاهد أيضاً

الاحتلال وميليشياته ينتقمون من “مركدة”

شام تايمز – متابعة أكدت مصادر محلية وعشائرية، أن المسلحين الموالين للجيش الأمريكي من ميليشيا …

اترك تعليقاً