وزير تركي سابق يحذر من التدخل في الخلاف بين روسيا وأوكرانيا

شام تايمز – متابعة

شدد وزير الخارجية التركي الأسبق، “ياشار ياكيش”، على عدم اقحام “أنقرة” نفسها في مواجهة مع روسيا،  وتقديم دعم عسكري لأوكرانيا،  وذلك عشية زيارة الرئيس الأوكراني “فلاديمير زيلينسكي” إلى “اسطنبول”، السبت.

وفي مقابلة مع وكالة “سبوتنيك” الروسية، أوضح الوزير التركي الأسبق، أن أنسب سياسة لتركيا فيما يتعلق بسوء التفاهم بين روسيا وأوكرانيا هي سياسة عدم التدخل.

وأضاف: “لا يجب أن ننحاز إلى أي جانب، بل يجب أن نكون على مسافة متساوية من كلا البلدين، وفي ذات الوقت يمكن لتركيا بذل جهود الوساطة من أجل المصالحة بين الطرفين”.

وحول الزيارة المزعومة للرئيس الأوكراني لتركيا، اعتبر “ياكيش” الزيارة حدثا عاديا،  وتأتي في سياق تطور العلاقات بين البلدين، وأنه يتعين على المسؤولين الأتراك خلال هذه الزيارة محاولة الحصول على معلومات مفصلة حول الوضع في “دونباس” لمعرفة توجهات “زيلينسكي”، مشددا أنه يجب تجنب تحديد الموقف التركي إلى جانب أي طرف من طرفي النزاع.

 وقال “ياكيش”: “تتعاون تركيا في مجال الدفاع مع روسيا ودول أخرى، وهو تعاون مفيد للطرفين”.

وتابع: “أما التعاون العسكري فهو مسألة أخرى، في حال انحازت تركيا إلى جانب أوكرانيا ضد روسيا في دونباس أو في أي أزمة روسية أوكرانية أخرى فإن ذلك سيؤثر سلبا على العلاقات الروسية التركية”، مضيفا أن تركيا بحاجة إلى تجنب مثل هذا السيناريو،  بحسب تعبيره.

ولفت الوزير “ياكيش” إلى أنه يتعين على تركيا أن تنظر إلى روسيا وأوكرانيا على أنهما دولتان صديقتان وجارتان، وتحافظ العلاقات بينهما على التوازن وتتوخى أقصى درجات الحذر.

شاهد أيضاً

في يومها السادس.. صورايخ المقاومة تنشر الرعب داخل الاحتلال

شام تايمز – متابعة يواصل الاحتلال الإسرائيلي اعتداءته على الأراضي الفلسطينية،  مجدداً قصفه لإهداف مدنية …

اترك تعليقاً