إدانة دولية لاستخدام ميانمار العنف ضد المتظاهرين

شام تايمز – متابعة 

أدان قادة جيوش 12 دولة بينها الولايات المتحدة وبريطانيا واليابان وكوريا الجنوبية، السبت، استخدام ميانمار للقوة القاتلة ضد المتظاهرين المدنيين.

وخلال بيان عسكري مشترك، قال مسؤولون عسكريون: “بصفتنا رؤساء دفاع، فإننا ندين استخدام القوة المميتة ضد الأشخاص العزل من قبل القوات المسلحة الميانمارية والأجهزة الأمنية المرتبطة بها”.

وزعم البيان، أن الجيش المحترف يجب أن مسؤول عن حماية وليس “إيذاء” الأشخاص الذين يخدمونهم.

ودعا قادة الجيوش في البيان “القوات المسلحة في ميانمار على وقف العنف والعمل على استعادة احترام الشعب وثقته بعدما فقدها بسبب تصرفاته”، بحسب وصفهم.

وقع البيان قادة جيوش 12 دولة من أستراليا وكندا والدنمارك وألمانيا واليونان وإيطاليا واليابان وهولندا ونيوزيلندا وكوريا الجنوبية والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

في ذات السياق، أعرب أمين عام الأمم المتحدة، “أنطونيو غوتيريش”، السبت، عن إدانته الشديدة لمقتل العشرات من المحتجين ضد الانقلاب العسكري الذي نفذه الجيش الشهر الماضي في ميانمار، بحسب تعبيره، داعياً لرد فعل دولي موحد حيال الوضع هناك، ومطالباً الجيش بنبذ العنف.

وأفادت وسائل إعلام، بمقتل 114 متظاهر خلال احتجاجات ضد الانقلاب العسكري في عدد من المناطق، وذلك بالتزامن مع اليوم الوطني للقوات المسلحة في البلاد.

وكشف موقع “ميانمار ناو” المحلي، أن حصيلة القتلى وصلت إلى 114 من المدنيين، وهي الحصيلة اليومية الأعلى من القتلى منذ بدء المظاهرات ضد الانقلاب العسكري، الذي شهدته البلاد مطلع شباط الماضي.

وتشهد البلاد موجة من الاضطرابات، منذ أطاح الجيش بحكومة “أونغ سان سو تشي” من السلطة، عبر انقلاب في أول الشهر الماضي، ما أدى إلى اندلاع انتفاضة على مستوى البلاد، دعا خلالها المتظاهرون إلى إعادة ما سموها “الديمقراطية”.

شاهد أيضاً

وزير التربية الدكتور “دارم طباع” يدعم أطفال أكاديمية “سوريانا” في عرضهم المسرحي “السلام”

شام تايمز – خاص حضر وزير التربية الدكتور “دارم طباع” العرض المسرحي البصري الراقص “السلام” …